كيف تختار آلة صنع القهوة المناسبة لك؟

هل فكرت يوماً أن اقتناء ماكينة إعداد القهوة بحاجة إلى دليل شراء أو مرشد؟ هل تعرف أن الأسواق تمتلئ بالكثير من نماذج ماكينات إعداد القهوة؟

كيف تختار آلة صنع القهوة المناسبة لك؟

تعد القهوة من أكثر المشروبات رواجاً في العالم أجمع، وتقليداً أساسياً لدى الكثيرين، وبالأخص في الصباح الباكر حيث تعمل القهوة على تنشيط التفكير وإزالة آثار النعس وغيرها، وذلك لاحتوائها على الكافيين، مما يجعلها عادة أساسية قبل العمل بالنسبة للكثير من الناس حول العالم.

لكن بالإضافة لطريقة صناعة القهوة التقليدية، التي تبدو صعبة للكثيرين على الرغم من بساطتها، هناك اليوم طرق عديدة أسهل لإعداد القهوة، والتي تضمن الحصول على القهوة بنفس الجودة في كل مرة خلال وقت قصير وبالحد الأدنى من الجهد.

الطرق الحديثة تتضمن آلات مخصصة لصناعة أو إعداد القهوة مع الحد الأدنى من التدخل البشري، لكنها تختلف عن بعضها البعض فيما يختص بنوع القهوة التي تصنعها، سواء كانت القهوة المعتادة أو الإسبريسو أو القهوة الأمريكية، أو الخلطات الأخرى كالقهوة بالحليب والنسكافيه وغيرها، أما عشاق الشاي فسيسعون بالتأكيد إلى اقتناء غلايات ماء.

ولا بد لنا من الإشارة إلى أن ماكينات إعداد وتحضير القهوة باتت من الأجهزة الكهربائية أو أجهزة المطبخ التي لا بد من وجودها في كل منزل.

ومع تعدد آلات صناعة القهوة الموجودة في الأسواق، سنقوم بذكر أهم أنواعها والمعايير التي يجب أن تأخذها بعين الاعتبار عند شراء أي منها.

أنواع ماكينات إعداد القهوة

كما أسلفنا، فآلات وماكينات صناعة وإعداد القهوة تتنوع وفق نوع القهوة التي تود صنعها، لكنها تختلف أيضاً فيما يتعلّق بالمواد التي تستخدمها وسهولة التنظيف وكذلك سرعة إعداد القهوة.

ماكينات إعداد القهوة اليدوية

صورة ماكينة قهوة يدوية

تقوم هذه الآلات بإعداد القهوة التقليدية فقط، حيث أنها تحوي على حجرة سفلية مخصصة لتسخين الماء فيها مع حجرة علوية يوضع فيها البن المطحون ليتم ضغطه عبر أسفل الآلة لاحقاً، بحيث يضمن توزيعاً منتظماً للبن ضمن الماء الساخن. تعتمد هذه الآلات على الكهرباء عادة مع وجود أنواع يمكن وضعها على الموقد بالطريقة التقليدية.

ومع أنها توفر الجهد من ناحية وتضمن كون القهوة جيدة دائماً، إلا أنها صعبة التنظيف، كما أنها ليست أوتوماتيكية، أي أنها تحتاج للاستخدام اليدوي في بعض العمليات.

هذا النوع من ماكينات إعداد القهوة هو الأرخص بينها، مع فارق كبير بالسعر عن الأنواع الأخرى، لكن حاجتها للتنظيف الدائم وكونها يدوية إلى حد بعيد يقلل من استخدامها على نطاق واسع.

ماكينات إعداد القهوة المفلترة

صورة ماكينة قهوة مع فلتر

يتم استخدام هذا النوع من آلات إعداد القهوة عبر صب الماء البارد فيها لتقوم بتسخينه بسرعة ومن ثم ضخه عبر فلتر يحمل ضمنه قهوة سريعة الذوبان في الماء، حيث تكون القهوة المعدّة دون أي بقايا أو رواسب، وتكون شديدة الميوعة على عكس القهوة المعتادة التي تكون ذات قوام سميك نوع ما.

تعتبر هذه الآلات مناسبة للغاية في حالات المنازل أو أماكن العمل غير المزدحمة، فكونها لا تبقي الماء ساخناً دوماً فهي تقوم بتوفير الطاقة خارج أوقات العمل، لكنها بطيئة نسبياً وتسمح بصنع القهوة فقط دوناً عن المشروبات الأخرى التي تدخل القهوة في تركيبها مثل النسكافيه والكابتشينو.

ماكينات إعداد القهوة ذات التسخين المستمر

صورة ماكينة قهوة للمحلات والمقاهي

تحوي هذه الآلات على حجرة مياه بدرجة حرارة مستقرة بين 85 و92 درجة مئوية (وهي الحرارة المثالية لصنع القهوة)، حيث تقوم بنسخين الماء بشكل دائم ويتم ضخ الماء عبر القهوة المطحونة بشكل آني مما يجعلها سريعة جداً بأداء عملها، كما أن معظم أنواعها تأتي مع صمام خاص يسمح بضخ الحليب الساخن أيضاً لخلطه مع القهوة.

المشكلة الأساسية في هذا النوع من الآلات هي استهلاكها الكبير للطاقة، كونها تعمل بشكل مستمر دون توقف، هذا الأمر يجعلها مناسبة للمحال أو المحلات التجارية أو أماكن العمل المكتظة أو المقاهي، لكنها غير ملائمة للاستخدام المنزلي أو الشخصي، نظراً لكون سعرها مرتفع للغاية أيضاً.

ماكينات إعداد القهوة ذات العبوات

تتميز هذه الأنواع من ماكينات إعداد القهوة بكونها قادرة على صنع مختلف أنواع المشروبات الساخنة المتنوعة، من قهوة ونسكافيه وكابتشينو وغيرها، فهي تعتمد على عبوات صغيرة (كبسولات) تحوي خلطة معدة مسبقاً للمشروب المطلوب، حيث يؤدي الضغط على الزر إلى مرور الماء الساخن عبر العبوة بعد ثقبها لصنع المشروب بسهولة كبيرة.

عدا عن كون هذا النوع أسهل الأنواع للاستخدام السريع، والأقل حاجة للتنظيف، فكونها تعتمد على كبسولات تحوي المشروب المطلوب؛ فإن هذا يجعلها محصورة بالعبوات التي تصنعها الشركة المصنعة لها، مع كون هذه العبوات تكلف أكثر من الطرق الأخرى لصناعة القهوة.

ماكينات إعداد القهوة ذات الطاحونة

صورة ماكينة قهوة مع طاحونة

هذا النوع من آلات صنع القهوة يتولى التعامل مع القهوة من حالتها الأولى كحبوب محمصة من البن حتى تحويلها إلى مشروب، فبدلاً من إضافة البن المطحون إلى الآلة يتم إضافة حبوب البن المحمص مع الهال مثلاً (حسب الرغبة)، حيث يتم طحنها ضمن الآلة ومن ثم تمرير تيار من الماء الساخن عبرها لتحضير القهوة.

هذه الطريقة تلاقي إقبالاً كبيراً بسبب كون حبوب البن المحمص تحافظ على طعمها لمدة أطول، فكل فنجان قهوة يحضر منها يكون طازجاً، لكن سعرها المرتفع من ناحية، والحاجة لاستخدام الأنواع ذات المطاحن الأفضل -حيث أن الطحن غير المنتظم يعطي نتائج سيئة- يجعلها غير محبذة عموماً؛ كون الأنواع الجيدة تكلف الكثير.

نصائح لبيب قبل الشراء

صورة تسخين القهوة يدوياً

معرفة أنواع وميزات آلات صنع وإعداد القهوة مفيد بالطبع، لكنه غير كافٍ لتحديد نوع آلة صنع القهوة المناسبة لك، لذلك نقدم للمستخدم هنا نصائح سريعة لمعرفة النوع الأفضل له وفقاً لاحتياجاته:

  • في حال كانت السرعة هي الأهم لديك، فمن المحبذ أن تقتني ماكينات إعداد القهوة ذات العبوات، أو ذات التسخين المستمر، كونها تقوم بتحضير القهوة بسرعة كبيرة، وبالتالي تجنب ماكينات إعداد القهوة المفلترة أو اليدوية التي تتطلب وقتاً طويلاً.
  • في حال كنت ترغب بخيارات أوسع من المشروبات، فالخيار الأمثل هو ماكينات إعداد القهوة ذات العبوات، فالنوع الآخر المناسب (ماكينات إعداد القهوة ذات التسخين المستمر) يكلّف المال الكثير، ولا يناسب الاستخدام المنزلي.
  • بالنسبة لأماكن العمل المزدحمة أو المقاهي؛ فالخيار الأمثل هو ماكينات إعداد القهوة ذات التسخين المستمر، كونها مصممة لخدمة عدد كبير من المستخدمين.
  • للحصول على الطعم الأفضل لقهوتك، فخيارك الأمثل هو ماكينات إعداد القهوة ذات الطاحونة، ذلك بأن تحضير البن الطازج يعطي لهذه الآلات أفضلية كبيرة في هذا المجال.
  • احرص على توافر المواد اللازمة لماكينة إعداد القهوة التي ترغب بشرائها ضمن المحال التجارية القريبة، فدون العبوات المخصصة، لا فائدة فعلية من صانعة قهوة تستخدم العبوات (الكبسولات).
  • صعوبة التنظيف تتراوح بشكل كبير تبعاً لنوع الآلة المستخدمة، فبينما الآلات التي تستخدم العبوات لا تحتاج للتنظيف بشكل مستمر، فالأنواع الأخرى تحتاج لتنظيف دوري ومنتظم، فيما أن الصانعات اليدوية تحتاج لتنظيفها في كل مرة يتم استخدامها فيها.
  • السعر عامل مهم، وعدا عن تبعيته للشركة المصنعة والمواصفات الخاصة بكل نوع، فصانعات القهوة اليدوية وذات الفلتر هي الأقل ثمناً عادة، فيما تكون ذات التسخين المستمر وذات الطاحونة الأكثر تكلفة، خصوصاً في حال كانت مصممة للاستخدام المكثف.

في النهاية، على الرغم من أن هذا النوع من الآلات لا يزال قليل الانتشار في المنطقة العربية، فتزايد الحاجة للمنتجات التي تقوم بالأشياء بسرعة ونمط الحياة السريعة الخاصة بهذا العصر باتت تفرض السرعة حتى في هذا المجال، مما يجعل آلات صنع القهوة ضرورة للمستخدم العربي الآن وبشكل أكبر في الأعوام التالية.


آخر تحديث