هاتف Freedom 251 أرخص هاتف ذكي في العالم

تعرف على مواصفات أرخص هاتف ذكي وهل سعره مناسب مع مواصفاته المزودة؟

تعرف على مواصفات أرخص هاتف ذكي وهل سعره مناسب مع مواصفاته المزودة؟

عند شراء هاتف جديد يجب أخذ الكثير من العوامل بعين الاعتبار كالشاشة والكاميرا والمعالج وغيرها، ولكن غالبا سيكون السعر العامل الأهم بالنسبة للبعض. لكن مع هاتف Freedom 251 فالسعر لن يكون مشكلة على الاطلاق، حيث يعدّ هذا الهاتف أرخص هاتفٍ في العالم فمنذ أن صدر في فبراير من عام 2016 وهو يباع بسعرٍ يقارب 4 دولارات تقريباً، ربما ستسأل... مقابل سعر زهيد لهذه الدرجة فعلى أي نوع من الهواتف سأحصل؟ فلنكتشف الإجابة ولنتعرف عليه معاً.

أبعاد وتصميم هاتف Freedom 251

  • الابعاد: 133 mm x 62 mm x 7.91 mm
  • الشاشة: شاشة بحجم 4 انش تغطي 51.83% من واجهة الهاتف.
  • دقة الشاشة: 800×480
  • الوزن: 95 g

تصميم جيد وعملي

كما هو متوقع فهاتف Freedom 251 لا يملك أفضل تصميم فعند الحديث عن هاتف لا يزيد سعره عن سعر فنجان من القهوة فعليك أن تخفض معاييرك قليلا، لكن إذا نظرنا اليه بتجرد فشكل الهاتف ليس بهذا السوء حقيقة. حيث يأتي الهاتف بشاشة بحجم 4 إنش مع حواف عريضة نسبيا على طرفيها، أسفل الشاشة ستجد أزرار القائمة وتعدد المهام والرجوع التي تعمل باللمس، بينما يتوضع أعلى الشاشة الكاميرا الأمامية بدقة 0.3 ميغا بيكسل وبجانبها حساس القرب، على الحافة اليمنى للهاتف يوجد زر الطاقة بينما تتوضع أزرار التحكم بالصوت على حافته اليسرى.

فريدوم 251

الغطاء الخلفي مصنوع من البلاستك ما يعني أنه لن يكون مقاوماً للصدمات لكن من ناحية أخرى فهو ذو ملمس مريح كما أن الأنماط المحفورة عليه تمنعه من الانزلاق من يدك أثناء الاستعمال، في القسم الأعلى من الغطاء ستجد الكاميرا الخلفية يليها من الأسفل الفلاش بينما في القسم السفلي من الغطاء هناك شعار Freedom 251 بالإضافة الى السماعات الخارجية.

الأداء ونظام التشغيل

مع معالجٍ رباعي النوى بتردد 1.3 غيغاهيرتز من نوع MediaTek MT6580M  و1غيغابايت من ذاكرة الوصول العشوائي فالهاتف يقدم أداء سلسا عند استعماله لأداء المهام الرئيسيّة إلا أنه يتباطأ في بعض الأحيان مما قد يكون مزعجا لكنه متوقع لهاتف بهذا السعر، وعلى الّرغم من أن Freedom 251 يدعم تعدد المهام، فمن غير المفضل العمل على أكثر من تطبيق في نفس الوقت، حيث أن الهاتف يتباطأ بشكل كبيرٍ عند التنقل بين التطبيقات المفتوحةِ وقد ينهار التطبيق في بعض الحالات، لذا من المفضل العمل على برنامج واحد فقط للحصول على أداء مقبول. أما بالنسبة للألعاب فرغم أن حرارته سترتفع كثيرا فالهاتف يستطيع تشغيل أغلب الألعاب البسيطة بينما لا يستطيع تشغيل الألعاب الضخمة التي تحتاج إلى دقة عرض مرتفعة.

يأتي هاتف Freedom 251 بنظام تشغيل أندرويد لولي بوب مع واجهة معدلة تتضمن حزمة البرامج الأساسية فقط، فعلى الرغم من أن الشركة كانت قد أعلنت عن تعاقدها مع بعض الشركات لإنتاج تطبيقاتٍ خاصةٍ بهم إلا أن الهاتف لا يحوي أي تطبيقات إضافية، ولكن ربما يكون عدم وجودها نقطة إيجابية لصالح الهاتف فهو -بالرغم من أنه يحوي البرامج الأساسية فقط- يعاني من تأخيرٍ بسيط في الاستجابة لأوامر المستخدم في بعض الأحيان.

المواصفات التقنية لهاتف Freedom 251

  • المعالج CPU: معالج رباعي النوى من نوع MediaTek MT6580M بتردد 1.3 غيغاهيرتز.
  • ذاكرة التخزين العشوائي: 1 غيغابايت.
  • معالج الرسوميات GPU: معالج رسوميات من نوع Mali.

كاميرا خلفية مع صور ضبابية

بالرغم من أن الشركة تدعي أن الهاتف مزود بكاميرا بدقة 3.2 ميغا بيكسل فعند فتح تطبيق الكاميرا ومحاولة التقاط الصور ستلاحظ أن الصور تكون بحجم 2 ميغا بيكسل مما يجعل الصور الملتقطة بواسطته ضبابية بعض الشيء، كما أن عدم وجود خاصية التركيز التلقائي (Auto Focus) يجعل من الصعب التقاط الصور للأشياء القريبة، ورغم وجود فلاش LED مع الكاميرا الخلفية فهو بالكاد ذو تأثير عند التقاط الصور في الظلام، بالإضافة لذلك فاستجابة الكاميرا بطيئة مما يعني أن عليك الانتظار قليلا بعد الضغط على زر التصوير ليتم التقاط الصورة، بشكل عام فالهاتف لا يصلح لالتقاط الصور وباستثناء الصور التي يتم التقاطها في ظروف الإضاءة الجيدة والتي تكون مقبولة الى حد معين فالصور التي يتم التقاطها بواسطة كاميرا هاتف Freedom 251 سيئة بشكل كبير ولا تظهر فيها أي تفاصيل.

شاشة منخفضة الدقة

فريدوم 251 2

تأتي شاشة Freedom 251 بحجم 4 إنش مع لوحة من نوع IPS LCD ومع أن الشركة تدعي أنها بدقة qHD (بدقة 960×540 ) الا أنها عند اختبارها يتبين انها في الواقع بدقة 800×480، الألوان من ناحية أخرى باهتة وداكنة كما أن زاوية الرؤية للشاشة قليلة للغاية ما يعني أن عليك النظر للشاشة بشكل مباشر للتمكن من مشاهدة المحتوى المعروض على الشاشة بينما تبدو الشاشة معتمة بشكل كبير عند النظر إليها من الجوانب، بالنسبة للإضاءة فشاشة Freedom 251 غير مضيئة وتظهر الكثير من الانعكاسات الأمر الذي يجعل استخدام الهاتف خارج المنزل مزعجا للغاية، من ناحية أخرى فالشاشة تأتي بخاصية (MiraVision) التي تسمح للمستخدم بالتحكم بتباين الألوان وحدتها وحتى التحكم بتوازن اللون الأبيض.

من ناحية اللمس فعلى عكس المتوقع تستجيب الشاشة للمس بشكل سريع نسبيا بالنسبة لهاتف من الفئة الدنيا كما من الملاحظ ان هناك بعض الاختصارات التي أضافتها الشركة لتشغيل التطبيقات عندما يكون الهاتف مقفلا فعلى سبيل المثال فإن السحب إلى اليسار سيفتح تطبيق الرسائل الالكترونية وعند رسم حرف (C) على الشاشة سيتم تشغيل تطبيق الكاميرا.

حياة البطارية

يأتي هاتف Freedom 251 مزوداً ببطارية بسعة 1450 mah والتي تدوم لفترة قصيرة بين 4 الى 5 ساعات من العمل وهذا يعني أن عليك إبقاء الشاحن معك طوال الوقت او سيكون عليك إبقاء شاحنا سفرياً في حوزتك في حال كنت تعمل خارج المنزل لفترات طويلة.

ذاكرة التخزين الداخلية

رغم أن الشركة تدعي أن هاتف Freedom 251 مزود ب 8 غيغابايت من ذاكرة التخزين الداخلية إلا أنه في الواقع مزود ب 4 غيغابايت فقط وهي غير صالحة كليا للاستخدام، حيث ان المستخدم يمكنه استخدام 1.2 غيغابايت فقط لتثبيت التطبيقات، ما يعني أن الذاكرة ستمتلئ كليا بعد تثبيت عدة تطبيقات. وفي حال كنت ترغب بالاحتفاظ ببعض الملفات على هاتف Freedom 251 فهناك منفذ لتوسيع الذاكرة حتى 32 غيغابايت من خلال كرت ذاكرة من نوع Micro SD Card.

صوت مرتفع نسبيا

عند تشغيل الموسيقا يوفر Freedom 251 صوتا مرتفعاً عند رفع مستوى الصوت الى أعلى حد، ورغم أن جودة الصوت ليست ممتازة إلا أن السماعات الخارجية تصدر صوتا كافياً لملء غرفة صغيرة، وعند استخدام سماعات الاذنين المرفقة مع الهاتف ستلاحظ انها هي الأخرى توفر صوتا مرتفعا.

بالنسبة للمكالمات فالصوت مقبول الى حد ما حيث ان بإمكانك أن تفهم ما يقوله الشخص الذي يتصل بك لكن المكالمات ليست واضحة تماما فمع غياب تقنيات تنقية الضجيج عن Freedom 251 فهناك دوما بعض الضجيج في الخلفية.

في النهاية هاتف Freedom 251 لا يصلح أن يكون هاتفك الأساسي لكن مع أخذ سعره بعين الاعتبار فشراؤه يعتبر صفقة جيدة في حال كنت تريد هاتفا ثانيا تستخدمه لإجراء المكالمات واستخدام الانترنت بين الحين والآخر، كما أنه غير متوافر في كل مناطق العالم، حيث يبدو أنه قد تم تصنيعه للمناطق الفقيرة في العالم وبالذات لتسويقه في الهند.


آخر تحديث