دليل اختيار جهاز الإنتركوم المناسب

تعرفوا إلى المميزات التي تقدمها أنظمة الإنتركوم (Intercom) وكيفية اختيار جهاز الإنتركوم الأفضل والأنسب

تعرفوا إلى المميزات التي تقدمها أنظمة الإنتركوم (Intercom) وكيفية اختيار جهاز الإنتركوم الأفضل والأنسب

إذا كنت تفكر بتركيب جهاز إنتركوم جديد في منزلك أو في المكتب أو حتَّى تفكر بتحديث نظام الإنتركوم القديم فلا بد أنَّك ستستفيد من المعلومات التي سيقدمها لك موقع لبيب في هذه المقالة، حيث سنتعرف معاً على أبرز مميزات أجهزة الإنتركوم والأمور التي ستساعدكم على اتخاذ القرارات الشرائية الأنسب.

لكن لا بد أولاً من الإحاطة بأنظمة عمل الاتصالات الداخلية المعروفة بالإنتركوم أو الإنترفون، فهي أنظمة اتصال فعالة ومتعددة الاستخدامات تعمل على إنشاء اتصال صوتي أو بالصوت والصورة بين طرفي الاتصال المتواجدين في مجال الاتصال نفسه، وتستخدم في ذلك تقنيات عديدة أبرزها الأسلاك وموجات الراديو.

ما يهمنا من هذا كله هو أن تتمكنوا من تحديد استخداماتكم للإنتركوم لتتمكنوا بالتالي من تحديد الأجهزة المناسبة لكم، فهناك استخدامات رئيسية للإنتركوم أو أجهزة الاتصال الداخلية يمكن تلخيصها كالتالي:

  1. أجهزة الإنتركوم المنزلية التي تؤمن الاتصال بين الغرف وعادة ما تستخدم بشكل أساسي لرعاية الأطفال والتواصل مع العاملين في المنزل وتجنب النداء بالصراخ.
  2. أجهزة الإنتركوم للأبواب (Doorbell).
  3. الإنتركوم المكتبي الذي يؤمن الاتصال بين الموظفين.
  4. الإنتركوم المستخدم في المصانع وورشات البناء والمطارات...إلخ.

الإنتركوم السلكي واللاسلكي... أيهما أفضل؟

جهاز الإنتركوم

بالدرجة الأولى يجب أن نقارن بين تقنيات نقل المعلومات المختلفة التي تستخدمها أجهزة الإنتركوم، علماً أن المقارنة بين هذه التقنيات تعتمد على احتياجات المستهلك ولا يمكن الحكم عليها بشكل مطلق، فما هو جيد بالنسبة لأنظمة الاتصال الداخلية المنزلية لن يكون جيد مع أنظمة الاتصال المتعلقة بالحماية ورجال الأمن، وت نقسم هذه التقنيات إلى فرعين رئيسيين:

  • الإنتركوم السلكي

الإنتركوم السلكي هو الأكثر استخداماً في المنازل والمكاتب الصغيرة، حيث يعتمد على وجود سلك اتصال بين قطعتين أو بين محطة بث وعدَّة قطع أخرى، وقد تراجع استخدام الإنتركوم السلكي بشكل كبير أمام التقنيات اللاسلكية، على الرغم من وجود هذه الأخيرة منذ فترة طويلة لكنها كانت غير مرغوبة في بعض الدول لأسباب أمنية كونها تستخدم موجات الراديو التي ما تزال تستخدم في الاتصالات العسكرية، فيما أتاحت تقنية Wi-fi الحصول على إنتركوم لاسلكي آمن وفعال في نفس الوقت.

لا يوجد الكثر من التعقيدات فيما يتعلق باختيار الإنتركوم السلكي، كل ما عليكم البحث عنه هو الحجم والشكل المناسبين، والتأكد من عدد الأجهزة التي تدعمها محطة البث فيما إذا كان الإنتركوم يدعم أكثر من قناة للاتصال، والتأكد من ميزات الاتصال كأن تدعم اتصال عدّة أشخاص في وقت واحد، علماً أن أجهزة الهاتف المكتبية غالباً ما تقدم هذه الخدمات دون الحاجة للاستعانة بإنتركوم سلكي منفصل.

  • الإنتركوم اللاسلكي

ونحن هنا أمام التقنية الأكثر شيوعاً واستخداماً، من جهة تحقق أجهزة الاتصال الداخلية اللاسلكية حرية في الحركة مقارنة مع أجهزة الإنتركوم السلكية، ومن جهة ثانية أغلبنا يميل للتخلص من الأسلاك الظاهرة والمخفية ومشاكلها، هذا ما يجعل الإنتركوم اللاسلكي مرغوباً أكثر من السلكي، وتعمل أجهزة الإنتركوم اللاسلكية بتقنيات متعدد منها ما هو بسيط بالاعتماد على محطات ارسال واستقبال بسيطة كأجهزة مراقبة الأطفال، ومنها ما هو أكثر تعقيداً ويعتمد على محطة بث رئيسية وأجهزة اتصال لاسلكية وهي التي تستخدم موجات الراديو.

كيفية اختيار إنتركوم البوابات (الإنترفون أو  Doorbell)

جهاز الإنتركوم 2

عندما نتحدث عن أجهزة الإنتركوم الخاصة بالبوابات فنحن أمام خيارات بسيطة وسهلة خاصة بعد أن يوضح لكم موقع لبيب كيفية إنشاء المفاضلة بين هذه الخيارات.

أول ما يجب أن تفكروا به هو التكنولوجيا التي يستخدمها جهاز الإنتركوم من حيث التوصيل (سلكي أو لاسلكي)،  وتذكروا أن الجزء الأول من الجهاز سيكون ثابتاً في مكانه على الباب الخارجي للبناء أو المنزل، كما سيكون الجزء الآخر ثابتاً في الغالب، ما يعني أن المقارنة بين النظام السلكي واللاسلكي للأبواب لن تكون صعبة فالفروق واضحة، ما عليكم التفكير فيه فعلياً هو الحصول على جهاز يتيح لكم التحكم به عن بعد من خلال الإنترنت، حيث تسمح لكم هذه الميزة بفتح أبوابكم للضيوف حتَّى وإن لم تكونوا في المنزل كما تتيح لكم التأكد من أنَّ الأبواب مغلقة وحتَّى ومعرفة الزوار أو التحركات أمام باب المنزل، لكن قبل ذلك هل فكرتم بالصورة؟

إنتركوم الفيديو للأبواب

جهاز الإنتركوم فيديو

أصبحت أجهزة إنتركوم التي تنقل الاتصال بالصوت والصورة من الأجهزة الشائعة مع تقلص الفجوة بين سعرها وسعر الأجهزة التي تقدم نقلاً صوتياً فقط، وذلك بعد انخفاض كلفة الكاميرات والشاشات وإيجاد خيارات واسعة للغاية في هذا المجال تنعكس بشكل مباشر على الأسعار، لذلك سيرغب المستهلك اللبيب غالباً بدفع مبلغ إضافي لقاء الحصول على صوت وصورة في آنٍ معاً، لكنه سيجد نفسه أمام خيارات إضافية تتعلق بأجهزة الفيديو إنتركوم نفسها:

  • لا بد أولاً من الاختيار بين الإنتركوم مع الصورة الملونة أو الصورة أبيض وأسود، وتأكدوا من الحصول على كاميرا ليلية تقدم لكم رؤية واضحة في الليل دون الحاجة لوجود أضواء قوية.
  • لا بد من مراعاة مدى الكاميرا وتصميم مكان وضعها عند البوابة بحيث تقدم مساحة واسعة من الرؤيا.
  • لا بد أيضاً من النظر إلى مقاس الشاشة ودقة الصورة علماً أن الخيارات ليست واسعة في هذا المجال فالمطلوب هو التعرف على الأشخاص وليس إنشاء دردشة فيديو معهم، حيث تتراوح أحجام الشاشة عموماً بين 3 و10إنش.
  • كذلك ستجدون أجهزة إنتركوم فيديو لاسلكية وسلكية، اختاروا الأنسب لكم وفق ما ذكرناه سابقاً.
  • لا بد أنَّكم ترغبون في الحصول على جهاز إنتركوم يدعم الاتصال بهواتفكم النقالة عبر الإنترنت، حيث ستتيح لكم هذه الميزة التعرف على الزوار من خلال الهاتف المحمول عندما تكونون خارج المنزل، كما تتيح لكم بعض التطبيقات التحدث معهم وفتح الباب لهم.
  • يمكنكم أيضاً الحصول على أجهزة إنتركوم تدعم الاتصال المزدوج بين الطرفين، بحيث يتمكن طرفي الاتصال من رؤية بعضهما والتحدث سوياً، يلجأ إلى هذه التقنية أصحاب المحلَّات المغلقة مع موظف متخصص للتعرف على الزوار ومخاطبتهم، كذلك بعض السفارات، فيما لا يرغب أحد أن تنعكس صورة منزله للزوار قبل استقبالهم.

كيفية اختيار الإنتركوم المنزلي

جهاز الإنتركوم4

والمقصود بالإنتركوم المنزلي هو نظام الاتصال الذي نقوم بإنشائه داخل المنزل لتأمين الاتصال بين الغرف،  وهناك الحالة الروتينية لهذا الاتصال كتأمين خط اتصال بين المطبخ والصالة أو بين الحديقة والمنزل حيث يتم استخدام أجهزة إنتركوم سلكية تشبه بشكلها الهواتف العادية، وتكون هذه الأجهزة ثابتة بالضرورة باعتبارها سلكية، ولا نخدعكم إذا قلنا أن هذه الأجهزة غالباً ما تكن متشابهة جداً من حيث جودتها لأنها في غاية البساطة من حيث تكوينها التقني، وكل ما يجب أن تفكروا به هو الحصول على تصميم جميل بسعر معقول ومتانة جيدة.

أمَّا النمط الآخر هو ما يتم استخدامه لرعاية الأطفال أو المسنين أو ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث لا بد أن يكون هذا الجهاز لاسلكياً لأنَّنا نأخذه معنا عندما نخرج إلى الشرفة أو الحديقة أو حتَّى عندما ينام أطفالنا ونحن نعد العشاء، وعند شراء هذه الأجهزة لا بد من التأكد من المسافة التي تؤمنها ومقارنتها بالمسافة التي تتوقعون أنكم ستستخدمون الجهاز ضمنها.

  • مثلاً؛ إذا كان استخدامكم لجهاز الإنتركوم اللاسلكي ضمن المنزل نفسه فلن تحتاجون لمسافة تتجاوز(10أمتار)، أمَّا إذا كنتم تفكرون بالذهاب إلى الجيران في الطابق الخامس فلا بد أن يغطي جهاز الإنتركوم مساحة تتجاوز (15متراً) علماً أن أجهزة الإنتركوم تدعم مسافات أبعد من ذلك تصل إلى 450متر.
  • تأكدوا أيضاً من عدد الأجهزة التي يمكن أن تتصل مع بعضها في حال قام الطفل أو المسن بضغط زر الاتصال.
  • عادة ما يتم إعداد هذه الأجهزة لتكون سهلة الاستخدام، احصلوا على الأسهل لأطفالكم وابتعدوا عن الأجهزة المعقدة التي ستكون مصممة للمعارك مع المزيد من الأزرار والتقنيات التي لن تحتاجوها في منازلكم.
  • يمكنكم استخدام أجهزة الإنتركوم مع خدمات الفيديو، لكن الأكثر شيوعاً هو التعامل مع أجهزة الصوت للإنتركوم المنزلي.
  • إضافة إلى ذلك يجب أن تتأكدوا من الحصول على بطاريات جيدة وقابلة للشحن إضافة إلى صوت واضح.

كيفية اختيار جهاز الإنتركوم للمكاتب والموظفين

كما ذكرنا سابقاً فإن الشركات تستقدم نظام المقاسم الهاتفية التي تتضمن أجهزتها أنظمة الإنتركوم الداخلي، فلا حاجة لتركيب أنظمة إنتركوم مستقلة سلكية أو لا سلكية ما لم يكن هناك حاجة لذلك، فعلى سبيل المثال قد يحصل رجال الحراسة على أنظمة اتصال لاسلكية خاصة بهم، كذلك الموظفون الذين يتنقلون بين الأقسام أو خطوط الإنتاج...إلخ، وستكون خياراتهم مختلفة تماماً عن الخيارات المنزلية.

المقارنة بين عيوب ومزايا الإنتركوم السلكي واللاسلكي

جهاز الإنتركوم 3

سواء كنتم تبحثون عن إنتركوم منزلي (Doorbell)، أو عن أجهزة إنتركوم لاستخدامات أخرى لا بد أن تتعرفوا على السلبيات والإيجابيات لكل من الأجهزة السلكية واللاسلكية، وهذا ما سيقدمه لكم موقع لبيب:

  • أبرز عيوب أجهزة الإنتركوم اللاسلكية التي تعمل بتقنية الراديو أنَّها لا تأمن قدراً كافياً من الحماية للاتصال، حيث يمكن أن تتداخل موجات الأجهزة اللاسلكية مع موجات أجهزة أخرى تعمل على نفس الموجة، وقد يؤدي ذلك إلى التجسس على المكالمات أو التشويش عليها عمداً أو عن غير عمد، فيما تعتبر تقنية الإنتركوم السلكية أكثر أماناً من هذه الناحية أقل عرضة للتشويش.
  • بالمقابل تأمن لنا أجهزة إنتركوم اللاسلكية حرية أكبر في التنقل، حيث يمكنك أن تستلقي على شرفة منزلك وتضع جهاز الإنتركوم إلى جانبك لتفتح الباب لصديقك، كما تستخدم الأجهزة اللاسلكية مع محطة البث بكثرة في مشاريع البناء والإنشاءات وحتَّى في الألعاب الجماعية كلعبة حرب كرات الطلاء.
  • التركيب والتثبيت أيضاً يشكل هاجساً لدى معظمنا، فإذا لم يكن البناء مجهزاً مسبقاً بتمديدات داخلية للإنتركوم السلكي لا بد أن نلجأ إلى الإنتركوم اللاسلكي كخيار بديل عن الأسلاك الظاهرة، كما يعتبر نقل الإنتركوم اللاسلكي من مكان إلى آخر أمر في غاية البساطة، كما أن إضافة متصل جديد مع الإنتركوم السلكي ستحتاج توصيلات جديدة مقارنة بإعدادات سريعة لبرنامج الإنتركوم اللاسلكي.
  • في المكاتب والشركات غالباً ما يلجأ المصممون إلى الأدوات الثابتة خاصة أن أجهزة الهاتف الثابت تدعم بأغلبها نظام الإنتركوم كجزء من تصميمها، إلَّا إذا كان عمل الشركة يتطلب وجود اتصال لاسلكي بين الموظفين كما في المطارات مثلاً، القصد من ذلك أن ما يحدد الأفضل هو متطلباتكم نفسها.
  • منزلياً؛ لن تجد فروقاً كثيرة بين التقنيتين، الميزة الأساسية تتعلق بالحرية التي يمنحها الإنتركوم اللاسلكي وسهولة تركيبه ونقله مقارنة مع الإنتركوم السلكي، علماً أن الإنتركوم السلكي يمكن أن يدعم الاتصال عن بعد بالهواتف النقالة من خلال تقنية Wi-Fi.

نصائح لبيب لشراء الإنتركوم واستخدامه

  • فكروا جيدا بفارق السعر بين الأنواع والأشكال المختلفة، وادفعوا مزيداً من المال للحصول على تقنيات إضافية ومهمة، واحصلوا على ماركات موثوقة.
  • يجب التأكد من إمكانية إضافة وحدات جديدة إلى الشبكة السلكية واللاسلكية مع التأكد من عدد الأجهزة الأقصى.
  • مع الإنتركوم اللاسلكي لا بد أن تفكروا بالبطاريات ومدى استهلاكها للطاقة، إضافة بالطبع للمسافة التي تغطيها محطة البث.
  • عند تركيب الإنتركوم للأبواب تأكدوا من تركيبه داخل الجدار وليس على نفس المستوى أو تأمين حماية له من الأمطار في حال تركيبه على سطح الجدار، كما يفضل أن يكون محمياً بمواجهة المخربين.
  • في حال استخدامكم للتحكم بالإنتركوم عن بعد بواسطة الهواتف النقالة لا بد أن تتأكدوا من سلامة الاتصال قبل الخروج من المنزل.
  • إضافة إلى ذلك تأكدوا من الحصول على نسبة عالية من الأمان في حال استخدام الهواتف النقالة في التحكم بالأبواب، كما يفضل أن تكون شققكم مزودة بنظام إنذار يقوم بتبليغ شخص آخر بإجراء عملية فتح الأبواب.

ما حاول أن يقدمه لك لبيب في هذه المادة هو رسم صورة ذهنية للإنتركوم الذي تردن الحصول عليه، لا بد أنكم الآن قادرون على اتخاذ القرار الصحيح قبل الوصول إلى مركز البيع أو البحث في المتاجر الإلكترونية.


آخر تحديث