كيف تختار عجانة منزلية مناسبة لاحتياجاتك؟

مع التطور التكنلوجي الذي يحصل الأن أصبحت مهام تحضير الطعام أسهل. فلنتعرف على العجانة المنزلية.

مع التطور التكنلوجي الذي يحصل الأن أصبحت مهام تحضير الطعام أسهل. فلنتعرف على العجانة المنزلية.

سواء كنت تقوم بخفق البيض أو إعداد الوافل أو إعداد عجين الخبز والمعجنات، فاستخدام العجانات أمر موفر للجهد والوقت بشكل كبير سواء للمستخدم العادي في المنزل أو للمحترفين في المطاعم. وسواء كانت عجانة يدوية تستخدم أثناء حملها، أو ثابتة للمهمات الأصعب، فلا غنى عن استخدام العجانة في الوقت الحالي.

عند الرغبة باختيار عجانة مناسبة لاحتياجاتك المتعددة فالخيارات عديدة والميزات المهمة تجعل الأمر محيراً، فهناك العديد من الأنواع الموجودة مع سرعات دوران وقوة محرك مختلفة بالإضافة للوزن والمتانة ومادة التصنيع وغيرها من المعايير المهمة. هنا سنقدم لك أهم النواحي التي يجب النظر إليها عند الرغبة بشراء عجانة منزلية:

1- عجانة يدوية أم ثابتة؟

عجانة منزلية

هنالك نوعان أساسيان من العجانات، الأولى وهي اليدوية عادة ما تكون خفيفة الوزن وتتكون من مقبض كبير يمسك باليد ويتدلى منه ذراع أو ذراعا خفق قابلان للدوران بسرعات متفاوتة. ونظراً لكون هذه الأداة محمولة باليد فغالباً ما تعمل بسرعات كبيرة وجهد قليل ويتم استخدامها للمهام السهلة كخفق البيض أو إعداد الكيك أو غيره من العجائن الرخوة.

النوع الآخر هو العجانات الثابتة التي توضع في مكان محدد ولا تتطلب حملها لاستخدامها كونها مثبتة فوق قاعدة. تتكون هذه العجانات عادة من جزء رأسي قابل للرفع يضم محركاً كهربائياً قوياً يدير أذرعاً خاصة بالعجن، وعلى عكس العجانات اليدوية فهذه العجانات عادة ما تتضمن طبقاً خاصاً بها أو تستخدم مقاسات معينة من الأطباق، كما أنها تعمل بسرعات أدنى وتستغرق وقتاً أطول في أعمالها مع جهد أكبر كونها قادرة على إعداد العجين المتماسك أكثر كعجينة الخبز والمعجنات والبيتزا وغيرها.

بالنسبة للعازبين أو أولئك الذين لا يقومون بأي عجن لعجائن متماسكة فمن الممكن استخدام العجانة اليدوية (التي عادة ما تكون أرخص) فقط، فيما أن الاستخدام المتعدد يتطلب عادة نوعي العجانات معاً مع إمكانية التخلي عن العجانة اليدوية واستخدام العجانة الثابتة فقط في حال عدم توافر المال اللازم لشرائهما معاً.

عجانة منزلية يدوية

2- قوة المحرك والاهتزازات

للوهلة الأولى قد يبدو القرار واضحاً بشأن قوة المحرك من حيث كون المحركات الأقوى أفضل للمستخدم، لكن الأمر ليس بهذه البساطة، فالمحركات التي تقدم قوة أكبر عاد ما يصاحبها اهتزازات أكبر وضجيج أعلى، فالاهتزازات تجعل التحكم بالعجانة اليدوية صعباً للغاية كما من الممكن لها أن تسقط العجانة الثابتة من مكانها كذلك، كما أن الضجيج سيكون أمراً مزعجاً للغاية.

بالنسبة لقوة المحرك، ففي الواقع أي استطاعة فوق 1200 واط ساعي لن تحدث فرقاً حقيقياً بالنسبة للاستخدام المنزلي، وكلما نقصت الاستطاعة نقص الأداء بطبيعة الحال، علماً أن العجانات اليدوية تكون أضعف بشكل ملحوظ من نظيرتها الثابتة من ناحية الاستطاعة كونها مخصصة للاستخدامات الأسهل نسبياً.

3- وجود سرعات متعددة

واحد من النقاط المهمة التي يجب النظر إليها عند شراء عجانة هو وجود عدد كبير من الخيارات للسرعات، عادة ما يتراوح عدد السرعات المتاحة بين 3 و6 سرعات، لكن وجود خيارات أكثر سيكون جيداً كذلك، من المهم مراعاة كون السرعات المتعددة تستخدم للأطعمة المختلفة، فالسرعات البطيئة مثلاً لا تنفع لخفق لبيض فيما السرعات الكبيرة لا تنفع للعجين.

عند استخدام العجانة، من المهم مراعاة كون السرعة تتناسب عكسياً مع تماسك المادة المطلوب عجنها \خفقها، فاستخدام السرعات العالية لعجين الخبز مثلاً سيتسبب بإجبار أذرع العجن على تبطيء سرعتها بشكل قسري مما سيتسبب بإجهاد المحرك الكهربائي أو إتلافه حتى.

4- الوزن الخفيف للعجانات اليدوية والثقيل للثابتة

عند شراء العجانة، فنوعها يحدد عدة مواصفات خاصة يجب مراعاتها وأهمها الوزن، ففي حال كانت عجانة يدوية ذات مقبض، يفضل أن تكون خفيفة الوزن لسهولة التحكم بها ورفعها باليد، كما ان كونها تعتمد على موضع اليد فمن الضروري إبقائها أعلى من قعر الوعاء بعدة سنتي مترات لإزالة خطر اصطدام أذرع العجن بالوعاء مما قد يتسبب بتناثر المواد المحضرة او إتلاف العجانة أو الوعاء حتى.

بالنسبة للعجانات الثابتة فالأمر معكوس هنا، فهي مصممة لتكون بمكان صابت دون تحريك متكرر لها، كما أن أذرع العجن ثابتة الموضع مما يزيل خطر اصطدامها بالوعاء، هذا الامر يلغي الحاجة لكونها خفيفة الوزن. بالمقابل كونها ثابتة يعني أن الاهتزازات الشديدة من الممكن أن تسقطها من مكانها خاصة في حال كانت تعجن عجينة متماسكة، لذا من المفضل أن تكون ثقيلة نسبياً وبالأخص في حال كان الوزن متركزاً في جزئها السفلي، فتركز الوزن هناك ينقل مركز الثقل للأسفل ويجعل حركتها من مكانها او سقوطها بفعل الاهتزاز أقل احتمالاً.

عجانة منزلية 2

5- السعة والحجم

بالنسبة للعجانات اليدوية فالحجم والسعة أمران غير محددان بل يتبعان لقوة المحرك فقط، فعدم وجود وعاء ثابت وكون هذه العجانات تحمل باليد يجعلها مناسبة لمختلف الأحجام عادة. بالمقابل فالسعة أمر مهم للغاية بالنسبة للعجانات الثابتة التي تأتي وفق سعات محددة، فالوعاء الأكبر لن يتسع ضمنها، والوعاء الأصغر سيتسبب بتناثر المادة المحضرة خارجه بشكل فوضوي، لذا يجب التقيد بسعة معينة.

عادة ما تكون السعات المناسبة بين 4 و6 لترات وذلك للعائلات المتوسطة، لكن بالنسبة للعازبين فمن الممكن استخدام عجانات بسعات أصغر لتوفير المال والمساحة كون الكمية المطلوبة صغيرة، وبالنسبة للعائلات الكبيرة، فيجب استخدام عجانات أكبر لتسريع العمل وعدم الحاجة إلى تقسيمه إلى عدة دفعات مما سيؤدي إلا تطويل العملية من جهة، وزيادة التعب والجهد اللازمين كذلك.

6- الملحقات المتعددة و"المضارب"

مع كون العجانات تستخدم لعدة استخدامات مختلفة، فهي تحتاج لأذرع عجن\خفق أو "مضارب" مختلفة تبعاً للاستخدام المرغوب. فالمضرب المطلوب لخف البيض يختلف عن ذاك المطلوب لإعداد عجينة ال Pancakes مثلاً، وهما كذلك مختلفاً عن المضارب الخاصة بالعجين ذي البنية الأكثر تماسكاً مثل عجين الخبز والمعجنات والبيتزا.

عموماً يجب على العجانة أن تمتلك 3 مضارب كحد أدنى لأداء المهام المتعددة بشكل فعال، فهي بحاجة لمضرب خاص لخفق البيض وآخر للعجين وثالث لإتمام عجن العجين ذي البنية المتماسكة. عموماً فالأنواع الأفضل تتضمن خيارات أكثر، كما أن بعض الأنواع تتيح شراء الملحقات بشكل منفصل بحيث تبقى العجانة والملحفات الضرورية أرخص نسبياً مع إمكانية إضافة ملحقات أخرى.

نصائح لبيب قبل الشراء

قبل القيام بشراء عجانة فمن المهم اتباع بعض النصائح الأساسية للحصول على المنتج الأفضل، ومع كون العجانات منتجات تشترى لتستخدم لسنوات طويلة فمن المهم شراؤها مع أخذ الاحتياجات المستقبلة بعين الاعتبار. هنا أهم النصائح التي يجب مراعاتها عند الشراء:

  • في حال كنت تحتاج لإعداد العجين ذي البنية المتماسكة بالإضافة للاستخدامات الأساسية، فمن الأفضل شراء عجانة ثابتة كونها تقوم بمختلف المهام على عكس اليدوية التي تنفع للاستخدامات الأبسط.
  • أحصل على عجانة بصوت ضعيف قدر الإمكان، فحتى مع كون الصوت المرتفع أو صوت الصفير الذي قد يصدر من بعض الأنواع، لا يبدو مزعجاً جداً في البداية، فمع الوقت سيبدو أسوأ وأسوأ بشكل يجعل العجانات الهادئة استثماراً حكيماً.
  • للمهام الأصعب أو لتسريع العمل قم بشراء عجانة بمضربين يدوران باتجاهين متعاكسين.
  • في حال لم تكن تحتاج الحجم الكبير، عليك الاكتفاء بالعجانات الصغيرة، فبالإضافة لكونها أغلى ثمناً، فالعجانات الكبيرة تعمل بشكل أقل فعالية عند استخدامها لكميات صغيرة.

في النهاية، اختيار العجانة المناسبة أمر مهم للغاية، فهي من الأدوات التي من المفترض أن تستمر بالعمل لسنوات، واختيار العجانة المناسبة يوفر المال والجهد بشكل كبير بمرور الزمن. ومع كون هذه الأداة تستخدم لوقت طويل، فاستثمار المال بشراء النوع الجيد حتى بسعر أغلى من غيره يبقى استثماراً حكيماً للمستقبل.


آخر تحديث