هل سنشهد سيارة من تصنيع Apple قريباً؟

الشركة الأمريكية أبل واحدة من أكبر الشركات في العالم للإلكترونيات والأن تريد أن تنتج جيا جديد من السيارات الكهربائية

الشركة الأمريكية أبل واحدة من أكبر الشركات في العالم للإلكترونيات والأن تريد أن تنتج جيا جديد من السيارات الكهربائية

مع كون شركة Apple واحدة من عمالقة التقنية العالمية، وواحدة من أكبر الشركات المملوكة بنظام الأسهم فهي دائماً محط العديد من التوقعات والتخمينات المتتالية، فالشركة التي بدأت كشركة للحواسيب منذ حوالي نصف قرن من الزمن، قدمت في العقدين الأخيرين عدة منتجات ساهمت بشكل كبير في تغيير العالم التقني عموماً، فبداية من iPod في عام 2000 وهواتف iPhone لاحقاً عام 2007 والأجهزة اللوحية iPad عام 2010، فقد أثرت الشركة بشكل كبير على اقعنا التقني الحالي.

خلال الأعوام الماضية تزايد الحديث بشكل كبير حول تقنيات القيادة الذاتية للسيارات، وما كان يبدو خيالاً علمياً حتى بداية القرن الحادي والعشرين بات واقعاً ملموساً اليوم مع ريادة شركات مثل Tesla وGoogle في مجال تقنيات القيادة الذاتية والسيارات الكهربائية، ومع كون Apple هي أحد المنافسين الأهم ل Google في مختلف المجالات، فالكثيرون يخمنون منذ سنوات أننا سنجد أنفسنا قريبين من إنتاج سيارة من قبل Apple.

مصدر الشائعات عن السيارة المنتجة من قبل Apple

ابل كار

الشائعات حول السيارة التي ربما تكون Apple تقوم بتطويرها حالياً لتقديمها وبيعها على نطاق واسع ليست جديدة حقاً، فالأمر بدأ قبل حوالي عشرة سنوات مع تخمينات من محبي التقنية من ناحية ومن بعض الصحفيين كذلك، فتقديم الشركة لهاتف iPhone حينها ساعد بشكل كبير على رفع قيمتها السوقية وزيادة أرباحها بشكل يجعلها قادرة ربما على البداية بمشروع ضخم كتصميم سيارة.

الأمر بقي على حاله كمجرد تكهنات في البداية، لكن مع كل سنة تمر ازدادت الشائعات بالتدريج وظهرت العديد من الصور لتصاميم محتملة للسيارة الخيالية (حتى الآن على الأقل)، لكن هذه الصور التي جعلت الكثيرين يصدقون الأمر لم تكن أكثر من نماذج مصممة من أفراد لا علاقة لهم ب Apple، ففي كل عام نرى تصاميم متعددة وتخيلية لهاتف iPhone منها ما يتخيله بشاشة تغطي كامل الواجهة أو الواجهة والحواف، ومنهم ما يتخيله مع لوحة مفاتيح افتراضية على شكل ضوء فقط وغيرها من الخيالات التي يثبت بطلانها بشكل دوري.

الأمر الذي أعاد إثارة الأمر مجدداً في الأعوام الأخيرة كان مشاهدة الناس لسيارة تجوب شوارع الولايات المتحدة مع شعار Apple العديد من الكاميرات والحساسات وغيرها، لكن كما العادة، سرعان ما تبين أن هذه السيارة لا تعدو عن كونها مخصصة لتعقب الطرق وتحسين خرائط Apple التي كان قد تم تقديمها قبل أعوام كبديل لخرائط Google على هواتف iPhone.

هل سنشهد سيارة مقدمة من Apple في أي وقت قريب؟

ابل كار 3

وفق المدير التنفيذي للشركة Tim Cook فالشركة كانت قد فكرت سابقاً بالأمر، وفي مقابلة مع أحد المدراء السابقين في الشركة Tony Fadell عام 2015 فقد كان Steve Jobs فكر بالأمر بشكل ملي عام 2008 إلا أن ذلك لم يسفر عن أي مخططات حقيقية أو دراسة للموضوع لتنفيذه بشكل جدي، لكن على ما يبدو فالشركة قد فكرت بالموضوع مجداً بعد وفاة Jobs وتولي Cook للإدارة عام 2011.

حالياً وفي المستقبل القريب لن يكون هناك سيارة منتجة من قبل Apple وفقاً ل Cook وما صرح به لقناة Bloomberg التلفزيونية، وعلى الرغم من ان الفكرة ليست مستبعدة تماماً فهي ليست قيد التطوير أو الدراسة حالياً حيث تنشغل الشركة بالدرجة الأولى بتقديم منتج جديد خاص بالسيارات، لكن ليس سيارة مصنعة ومصممة من قبل الشركة، فحالياً الاهتمام ينصب حول البرمجية لا السيارة بحد ذاتها.

في العام السابق كانت الشركة قد حصلت على ترخيص لتجربة سيارات ذاتية القيادة في ولاية California الأمريكية لتكون الشركة رقم 30 التي تحصل على هذا الترخيص، كما أن تسريبات متعددة كشفت أن الشركة قامت بشراء مجموعة من روابط المواقع (Domains) ترجح أن شيئاً له علاقة بالسيارات قد يكون قريباً مع شراء الشركة لروابط apple.car وapple.cars وapple.auto وفقاً لموقع MacRumors الذي كان سابقاً قد تنبأ بظهور خدمة تخزين سحابي خاصة بالشركة بعد شراءها لموقع iCloud.com وهو ما حدث حقاً بعدها بأشهر.

ما هو المنتج المنتظر من الشركة إذاً؟

ابل كار 2

مع النفي المتكرر لوجود سيارة، فوفقاً لمقابلة Cook التي تم لإفصاح عنها مؤخراً فالمنتج الجديد يرتبط بتقنيات الذكاء الصنعي وتعلم الآلة ويستهدف تطوير نظام للقيادة الآلية للسيارات دون تدخل الإنسان، هذا النظام كما الأنظمة الأخرى من نوعه يبدو أنه يستهدف السيارات الكهربائية بالتحديد دوناً عن تلك التقليدية العاملة بالوقود الأحفوري، فوفقاً للتوقعات التقنية، فالأعوام القادمة ستكون فترة انتشار أكبر لهذه السيارات.

من المفترض أن يكون المنتج منافساً للبرمجيات الموجودة حالياً والمخصصة للسيارات الذكية، ومع كون كل من Google وTesla تهيمنان على مجال هذه التقنية، فيبدو أن Apple ترغب بحصتها الخاصة ضمن هذا المجال عن طريق تقديم واجهة نظام مخصص للسيارات من إنتاجها وتطوير تقنيات قيادة آلية قد تستخدم في سيارات من تصنيع شركات أخرى أو من قبل مشروع بعيد لسيارة من إنتاج الشركة مع كون الأمر غير مستبعد على المدى البعيد.

الأمر الذي ربما يعتبر معاكساً لتاريخ الشركة هو فكرة أن تستخدم برمجيتها ضمن عتاد ليس من إنتاجها، فعلى عكس غريمتها التقليدية Microsoft فشركة Apple لطالما أبقت أنظمتها حصرية لمنتجاتها فقط وقد يعتبر أمر استخدامها ضمن منتجات لشركات أخرى مستبعداً للغاية، حيث أن العديدين يرون أن الفكرة الأقرب هي كون الشركة تبقي مخططاتها لإطلاق السيارة سرية تحسباً للفشل المحتمل، فعلى عكس كل من Google وMicrosoft التي تعلن عن منتجاتها قبل مدة طويلة من طرحها، فـ Apple اعتادت أن تبقي منتجاتها ضمن بيئة تكتم وسرية كاملة.

هل من الممكن ل Apple اللحاق بتقنية السيارات الحالية؟

بالنسبة للسيارات العادية التي تستخدم الوقود فلا يوجد تغييرات حقيقية كبرى على مدى العقود الأخيرة، لكن مجال السيارات الهجينة (التي تستخدم كلاً من الوقود الأحفوري والطاقة الكهربائية معاً) ومجال السيارات الكهربائية لاقى تقدماً كبيراً في الأعوام القادمة وبات من الصعب للغاية أن تقوم شركات السيارات التقليدية باللحاق به، والأمر بالطبع أصعب بالنسبة للشركات التي لا تنتج السيارات أصلاً.

مع كون كل من Tesla وGoogle يعملان في المجال منذ بضعة سنوات الآن فاحتمال تفوق Apple عليهما يعتبر صعباً للغاية في حال كان المشروع قد بدأ مؤخراً فقط، وعلى أي حال فمقابل كون شركة Apple مرغمة على الاستحواذ على شركة سيارات أخرى لتطوير منتجها، فشركة Tesla تنتج السيارات منذ أعوام الآن، حتى أن الموديلات الاقتصادية منها مثل Model 3 باتت قريبة جداً من البيع للعامة، هذا الأمر بالإضافة للنمو العملاق ل Tesla مؤخراً (حيث باتت أكبر شركة سيارات أمريكية من حيث القيمة السوقية) يجعلها الأرجح للتفوق في المجال.

على عكس الحال في مجالات الهواف الذكية مثلاً، فتقديم Apple لسيارة كهربائية وذاتية القيادة حالياً لن يكون تحديثاً للسوق أو ثورة تقنية، فكون المجال لا يزال جديداً للغاية فهو ليس مشجعاً بشكل كبير بعد بالنسبة للمستخدمين، لذا فالتركيز حالياً من معظم الشركات منصب على إنتاج سيارة رخيصة (على عكس السيارات الرياضية الباهظة المعتادة من Tesla مثلاً) وتقديم منتجات رخيصة ليس أمراً تجيده Apple في الواقع، فالشركة التي اعتادت تحقيق هوامش ربح عملاقة قد تصل لـ 75% أحياناً من المستبعد أن تركز على طرح منتج رخيص.

في النهاية، مع الوضع الحالي لعالم السيارات وتقنية السيارات الكهربائية وذاتية القيادة، فمن المستبعد للغاية تقديم سيارة كاملة من شركة Apple (وهذا ما كرره Tim Cook) كثيراً، لكن بالنسبة لتطوير نظام توجيه وقيادة آلية للسيارات مع واجهة تفاعلية فهو غير مستبعد في الواقع ومن الممكن أن نشهد إطلاقه خلال الأعوام القليلة التالية.


آخر تحديث