ما هي تقنية البلو راي وما هي أفضل أجهزة تشغيله

سعات كبيرة، دقة فائقة الجودة، تقنيات العرض ثلاثية الأبعاد 3D، أنظمة صوت وعرض ذات جودة عالية؛ هذا ما تقدمة تقنيات البلوراي بين أقراصها الليزرة.

أصبحت مشاهدة التلفاز بالمنزل أحد الأشياء التي ترفه جميع الأشخاص, أقراص البلو راي تقدم هذه المتعة الإستثنائية

مع التطور التكنولوجي المتسارع، والزيادة الكبيرة في مساحة الملفات وبالأخص ملفات الفيديو، بدت تظهر الحاجة لوجود أقراص تخزين ليزرية بسعات أكبر من الأقراص الرقمية (DVD)، التي وصلت في أقصى حالاتها حتى 17 غيغابايت. فكانت أقراص بلو راي هي الحل، حيث وفرت مساحات تخزين أكبر وبجودة صورة أفضل. فما هي أقراص بلو راي، وما هي أفضل الأجهزة التي تقوم بتشغيل هذه الأقراص؟

حهاز بلو راي

ما هي أقراص بلو راي؟

هي أقراص ليزرية مشابهة لمنافستها DVD وتحمل الأبعاد ذاتها، ولكن تختلف عنها بتقنية القراءة والكتابة حيث أنها لا تستخدم الأشعة تحت الحمراء كما في DVD، إنما عن طريق الليزر الأزرق والذي يعتبر أكثر دقة من الأشعة تحت الحمراء، فمن خلال هذه التقنية استطاعت مجموعة من الشركات الكبيرة مثل آبل، ديل، سوني، سامسونغ، وغيرها من الشركات التعاون لصناعة أقراص بلو راي التي تصل مساحات التخزين فيها حتى 25 غيغابايت في الطبقة الواحدة، وعند استخدام طبقتين بالطبع ستتضاعف السعة لتصل حتى 50 غيغابايت للقرص الواحد.

قرص بلو راي

ما الفوائد من استخدام أقراص بلو راي؟

  • سعة التخزين: كما ذكرنا فأقراص بلو راي تحمل سعات تخزين كبيرة، 25 غيغابايت، 50 غيغابايت أو قد تصل حتى 100 غيغابايت عند استخدام ثلاث طبقات في القرص الليزري الواحد، مما يسمح بتخزين ملفات الفيديو بدقات كبيرة مثل FullHD.
  • سرعة نقل البيانات: وهي السرعة التي تنتقل بها البيانات من القرص إلى شاشة العرض، وتصل بالمتوسط بين 36 ميغابت في الثانية و 48 ميغابت في الثانية، وقد تصل في بعض الأحوال حتى 54 ميغابت في الثانية، وهذا يتعدى بسهولة الحد المطلوب للبث بدقة HD (HDTV) البالغ 19.3 ميغابت في الثانية فقط.
  • دعم لصيغ الفيديو والصوت: أجهزة وأقراص بلو راي تدعم أفضل أنواع ملفات الفيديو مثل MPEG2 و MPEG4 المعروفة أيضاً باسم (264)، وتدعم أيضاً دقة عرض تتراوح بين 480i وحتى 1080p (Full HD)، كما تدعم بعض أجهزة البلوراي تقنية 3D بدءاً من العام 2010. أما من ناحية الصوت، فهي تدعم مجموعة واسع من أفضل تقنيات الصوت مثل Dolby Digital و DTS وأيضاً Dolby TrueHD، إضافة للعديد غيرها.

جهاز ترفيه منزلي

  • التوافق العكس: رغم أن أقراص بلو راي لا يمكن تشغيلها على أجهزة DVD مثلاً، إلا أن الأجهزة القادرة على تشغيل أقراص بلوراي ستستطيع تشغيل أقراص دي في دي أو حتى سي دي، وبعضها قد يكون قادر على تشغيل ملفات ذات دقة أقل مثل MP4 عن طريق أقراص USB (فلاشة).
  • تحسين دقة الصورة: تتميز أجهزة بلو راي أنها تقوم برفع دقة الفيديو، أي إن قمت بتشغيل فيديو بدقة 720p مثلاً فسيتم زيادة دقته لتصبح 1080p بالطبع هذه العملية تختلف من جهاز لآخر، الواجب ذكره هنا أن المشغل لا يستطيع خلق تفاصيل، وإنما سيقوم بتكبير قياس الفيديو ثم إعادة ملئ الفراغات في محاولة للحصول على أفضل صور، بالطبع هي ليست بجودة الفيديو المصور بالدقة الأكبر في البدء، إلا أنها كافية نوعاً ما.

أقراص Ultra HD Blu-Ray

تم طرح الأقراص الجديدة في نهاية عام 2015، سعة هذه الأقراص هي ذاتها في أقراص بلو راي العادي، لكن طريقة بناءها سمح بوضع معلومات أكثر في القرص، وذلك لدعم درجات الدقة العالية مثل 4K، والتقنيات الحديثة مثل HDR، المشكلة هنا أنك إن كنت تملك مشغل بلو راي مسبقاً فيجب عليك أن تقوم بشراء جهاز جديد للاستفادة من هذه الخاصية، الجيد هنا أن المشغلات الجديدة متوافقة مع كل الأقراص التي ذكرناها سابقا.

أفضل أجهزة تشغيل بلو راي

  • المشغل Cambridge Audio CXU: رغم سعره الباهظ للغاية والبالغ حوالي 800 دولار أمريكي (حوالي 570 دينار أردني)، يعد مشغل كامبردج أحد أفضل مشغلات بلو راي الموجودة حالياً، رغم افتقاره لكثير من التطبيقات الأساسية مثل نيتفليكس Netflix، إلا أن أداء الصور والصوت الذي يقدمه مذهل بالفعل، حيث أنه يستطيع رفع دقة الفيديو من 480p وحتى 4K معطياً نتائج رائعة، إضافة لتحسينه دقة الصوت بسهولة ودون أي مشاكل.

Cambridge Audio CXU

  • مشغل Panasonic DMP-BDT360: وهو الخيار الأفضل ضمن الفئة المتوسطة السعر، حيث بياع بسعر 110 دولار أمريكي (حوالي 80 دينار أردني)، وهو الخيار الأنسب لمالكي الشاشات التليفزيونية التي تدعم تقنية 3D، فمشغل باناسونيك قادر على تحويل الفيديو العادي ليدعم العرض ثلاثي البعاد بشكل جيد، كما أنه قادر، وبشكل ممتاز رفع الدقة حتى 4K، ويتم التحكم بكل هذه الخيارات عن طريق واجهة تحكم سهلة للغاية. الجانب السلبي هنا هو جهاز التحكم الذي لم يرقَ ليكون مناسباً لمشغل بهذا الأداء، إضافة للمجموعة الصغيرة من التطبيقات التي يدعمها المشغل.

Panasonic DMP-BDT360

  • مشغل Sony BDP-S6700: من الواضح أن مشغل سوني الجديد منحاز وموجه نحو مستخدمي نظام غوغل "أندرويد"، وذلك من خلال دعمه لتشغيل الموسيقا عبر البلوتوث، إضافة عرض شاشة الهاتف أو الجهاز الذكي بنظام أندرويد على الشاشة عن طريق المشغل. مشغل سوني قادر على رفع دقة الفيديو من أقراص بلو راي حتى 4K دون مشاكل، كما انه يدعم دقة FullHD عند استخدام التقنيات ثلاثية الأبعاد 3D، لكن الميزة الكبيرة في هذا المشغل هي رفع دقة الفيديو الذي لا تدعمه أقراص بلو راي -مثل MP4- بشكل جيد جداً. يمكن اليوم شراء مشغل سوني بسعر يقارب 120 دولار أمريكي (حوالي 85 دينار أردني) والحصول كل هذه الميزات كافةً.

Sony BDP-S6700

  • مشغل Sony UHP-H1: من السهل أن يعجب أي شخص بهذا المشغل، وذلك يعود بشكل أساسي لاهتمام سوني الكبير بالصوت، فمشغل الصوتيات المُضمن في المشغل يدعم تقنية Hi-Res Audio التي تقدم واحدة من أفضل الأصوات حتى الآن، كما أن الصور التي يقدمها المشغل رائعة، علماً أنه يدعم رفع دقة الفيديو حتى 4K دون أي مشاكل حتى عند مقارنته مشغلات الجيل الأول التي تدعم أقراص UltraHD Blu-Ray، لكن الجانب السلبي هنا هو غياب الدعم لأقراص UltraHD Blu-Ray، فإن لم تكن تخطط للإنتقال للتكنلوجيا الحديثة، فهذا المشغل سيقدم لك تجربة مشاهدة رائعة. كل هذا وبسعر حوالي 200 دولار أمريكي (حوالي 142 دينار أردني) للاستمتاع بأفضل تجربة صوت موجودة.

Sony UHP-H1

  • مشغل Sony BDP-S6200: هل حقاً هناك حاجة لرفع الدقة حتى 4K؟ إن لم تكن تمتلك شاشة بدقة 4K، بالطبع لا، ومعظم الشاشات والتلفزيوانت في الوقت الحالي في البيوت لا تزال شاشات FullHD. لعل هذه الأفكار ما جعل سوني تطرح مشغلها هذا، فرغم أن أنه لا يدعم رفع الدقة حتى 4K بشكل كافٍ لمنافسة المشغلات السابقة، إلا أنه يقدم أداءً رائعاً سواءً في عرض فيديوهات بلو راي العادية، او حتى تلك التي تأتي بتقنية 3D حتى دقة FullHD، كما أن أداء الواي فاي في هذا الجهاز متميّر عن سابقاتها، فلن تعاني من أية مشاكل في هذا الأمر. لكن الجانب السلبي هنا هو واجهة المشغل القديمة والتي تحتاج لتحديث بالفعل. وبسبب خيارات سوني في انتقاء المواصفات، تستطيع اليوم شراء هذا المشغل بسعر 60 دولار أمريكي (حوالي 43 دينار أردني) فقط، هي لا بد صفقة رابحة.

Sony BDP-S6200

ختاماً.. من الواضح ان تقنية بلو راي هي مستقبل الأقراص الليزرية، لذلك لابد للشركات أن تقدم أفضل ما لديها لتأسيس موقعها في سوق مشغلات البلو راي.


آخر تحديث